Myntra coupons for new users

flipkart coupons codes for mobiles

foodpanda offers

globalnin

الرئيسية / مشاريع الجمعية / ندوة تثقيفية للنازحين في جمعية الرهف الخيرية

ندوة تثقيفية للنازحين في جمعية الرهف الخيرية

بغية تثقيف وتنوير المواطنين النازحين من الاماكن الساخنة والمستقرين حاليا في مدينة كركوك وتحصينهم ضد بعض الامراض الوبائية والسارية التي من الممكن ان تظهر في ضروف اشبه بالضروف التي يعيشها المواطن النازح في المخيمات والمجمعات السكنية التي تفتقر الى بعض الامور الصحية المهمة، قامت جمعية الرهف الخيرية للمساعدات الانسانية وبالتنسيق مع العيادة الاستشارية للامراض الصدرية وبحضور النائب السابق زالة يونس احمد النفطجي باعداد ندوة بهذا الخصوص.

الندوة التي تضمنت القاء محاضرات من قبل الدكتورة الاختصاصية سهيلة شمس الدين طاهر والتي تطرقت فيها الى طرق الوقاية من امراض التدرن الرئوي والتهاب الكبد الفايروسي الذي من المحتمل انتشاره في مثل هذا المحيط من العيش الجماعي للنازحين في هذه المخيمات. حيث تطرقت الدكتورة سهيلة شمس الدين الى بعض النقاط المهمة والارشادات التي من الواجب اتباعها لحماية العوائل النازحة من شر هذه الامراض وخصوصا في هذا الموسم الذي يساعد على انتشار هذه الامراض.

المواطنون النازحون تقدموا ببعض الاسئلة الى الطبيبة المحاضرة وقد تم الاجابة عليها وتوضيحها لهم بكل التفاصيل.

هذا وقد تقدمت النائب السابق زالة يونس احمد النفطجي بالشكر الجزيل الى الهيئة الطبية التي تقدمت بالقاء المحاضرات برئاسة الدكتورة الاختصاصية سهيلة شمس الدين طاهر، واعربت عن سرورها لهذا التعاون وتمنت ان يستمر العمل التعاوني لخدمة الاخوان النازحين الى مدينة كركوك ومد يد العون لهم قدر المستطاع.

ثم قامت النائب السابق زالة النفطجي بتقديم المساعدات التي تم اعدادها من قبل جمعية الرهف الخيرية للمساعدات الانسانية الى المواطنين النازحين لغرض مساعدتهم بعض الشيء وتامين بعض احتياجاتهم من المواد الغذائية والملابس الشتوية لا سيما واننا نعيش في فصل الشتاء.

هذا وقد تقدمت الاسر النازحة الى مدينة كركوك بالشكر الجزيل الى النائب السابق زالة يونس احمد النفطجي لمساعداتها المستمرة لهم ووقوفها الى جنبهم بغض النظر عن انتمائهم القومي والطائفي وتغليبها الهوية الوطنية والانسانية على كل الانتماءات الاخرى داعين المولى العلي القدير ان يسدد خطاها ويوفقها لفعل الخير.

عن rahaf

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *